التسويق الداخلي: ما هو التسويق الداخلي؟ وما هي فوائده؟ وكيف تبني استراتيجيته؟

التسويق الرقمي      809 المشاهدات

في ظل التطور التكنولوجي خلال السنوات الأخيرة، ظهرت العديد من وسائل التسويق التي لها نتائج رائعة ، والعديد من المصطلحات التسويقية الجديدة مثل مصطلح التسويق الداخلي والتسويق الخارجي. فما هي معاني هذه المصطلحات وما الفرق بينهم؟ تابع قراءة هذا المقال.

 

ما هو التسويق الداخلي؟

نظرًا إلى أن سلوكيات المستهلكين قد تغيرت فبالتالي تغير معها أساليب التسويق لكي تلبي احتياجات ورغبات المستهلكين. أبرز هذه الأساليب التسويقية هي التسويق الداخلى الذي يعتبر أسلوب تسويقي مصمم لجذب العملاء المحتملين لعلامتك التجارية.

 

تستخدم هذه الاستراتيجية العديد من أشكال التسويق منها تسويق المحتوى، المدونات، تحسين محركات البحث، ووسائل التواصل الاجتماعي. ويستهدف هذا الأسلوب العميل الذي يبحث عن منتج بشكل عام بدون أن يحدد علامة تجارية معينة، وذلك لخلق الوعي بعلامتك التجارية وجذبه لمنتجك/خدمتك وزيادة مبيعاتك. 

 

لماذا يجب عليك استخدام التسويق الداخلي؟

لأنها تتيح لك بناء الثقة مع العملاء المحتملين الذين يظهرون اهتمامًا كبيراً بمنتجك أو خدمتك. إذا كان العملاء المحتملون يأخذون وقتهم في البحث عن عروض مختلفة ويقارنون بين إيجابيات وسلبيات كل منها ، فإن بناء الوعي بالعلامة التجارية والثقة بها أمر كبير ومهم .

 

الفرق بين التسويق الداخلي والتسويق الخارجي

من الطبيعي أن تجد أشخاصاً يخلطون بين التسويق الداخلى والخارجي. إن فهم هذين المصطلحين هو أمر أساسي لجميع العاملين في هذا المجال. فما هو الفرق بينهم وما هي أوجه التشابه بينهم؟

 

في التسويق الداخلي، العميل هو مَن يسعى وراء الشركة بعد أن يجد تطابقاً بين احتياجاته وبين الخدمات المُقدمة. وفيها يتمتع العميل المحتمل بالحرية لكي يبدأ التواصل مع العلامة التجارية.

 

أما استراتيجية التسويق الخارجي، فهي تعتمد على البحث عن العميل من خلال الإعلانات وهدفها هو توليد رغبة مباشرة لديه. هناك عدة أمثلة على استخدام التسويق الخارجي مثل الدعاية والإعلانات في وسائل التسويق التقليدية سواء في التلفاز، الصحف، أو المجلات. 

 

خلاصة الفروقات بين التسويق الداخلي والخارجي

التسويق الداخلي 

  • العميل هو من يسعى وراء الشركة.
  • تعتمد هذه الاستراتيجية على المحتوى.
  • تكلفتها أقل.
  • تثقيف العملاء المهتمين والتقرب منهم ليروا مزايا أن يصبحوا عملائك.

 

التسويق الخارجي 

  • الشركة هي من تبحث عن العميل
  • تعتمد هذه الاستراتيجية على أسلوب الدعايات والإعلانات.
  • ليس هناك مجال للحوار مع الجمهور.
  • تكلفتها أعلى.
  • تقديم المنتجات والخدمات بأسلوب مباشر.

أما عن أوجه التشابه بينهم

على الرغم من كثرة الاختلافات بينهما إلا أنه توجد بعض الخصائص المشتركة بينهما. فكل من الاستراتيجيتين تعتمد على أسلوب التواصل بين الشركة والجمهور، أي طريقتان للترويج للعلامة التجارية  والتسويق لمنتجاتها وخدماتها. كما تهدف هاتين الطريقتين إلى كسب العملاء من أجل الشركة، وزيادة المبيعات والأرباح.

الفرق بين التسويق الداخلي والتسويق الرقمي

يعد التسويق الرقمي أحد المكونات الاستراتيجية للتسويق الداخلي، ويؤدي وظائف مشتركة سواء في أساليب التسويق الداخلى أو التقليدي وإيصال رسالته لأكبر عدد من الأشخاص أيًا كان الأسلوب المتبع في التسويق. إلا أنه يكون أكثر دقة واستهدافًا للعملاء في التسويق الداخلي.

 

استراتيجات التسويق الداخلي

يمكن تطبيق منهجية التسويق الداخلي بثلاث طرق

 

1- استراتيجية الجذب

استراتيجيات التسويق الداخلي التي تعمل على جذب الجمهور المستهدف ترتبط ارتباطاً وثيقاً بإنشاء المحتوى، حيث أن 55 ٪ من المسوقين يقولون إن إنشاء محتوى المدونة هو أعلى أولويات التسويق الداخلى. 

 

للوصول إلى جمهورك المستهدف ابدأ بإنشاء ونشر محتوى مثل المقالات، المدونات، والفيديوهات. يمكنك تقديم معلومات حول كيفية استخدام منتجك وكيف يمكن للمنتج أن يحل مشاكل العملاء. بالإضافة إلى محتوى عن شهادات العملاء وتقييمهم وتفاصيل حول العروض الترويجية والخصومات.

 

لجذب جمهورك بشكل أكبر ، قم بتحسين كل هذا المحتوى باستخدام استراتيجيات تحسين محركات البحث عن طريق استهداف كلمات وعبارات محددة تتعلق بمنتجاتك أو خدماتك وبالتالي ستظهر في الصفحات الأولى لمحركات البحث وستزداد عدد الزيارات لموقعك.

2- استراتيجية المشاركة والتفاعل

تأكد من أنك تتواصل مع العملاء المحتملين بطريقة تجعلهم يريدون بناء علاقات طويلة الأمد مع منتجك وقم بتوضيح القيمة التي سوف يوفرها منتجك لهم. إستراتيجيات المشاركة قد تحتوى على كيفية التعامل مع مكالمات المبيعات الواردة وإدارتها. في هذه الحالة ركز على كيفية تعامل موظفي خدمة العملاء مع المكالمات الواردة.

3- استراتيجية الدعم والمساعدة

عليك أن تتأكد أن عملائك راضون ومدعومون لفترة طويلة حتى بعد قيامهم بعملية الشراء. يمكنك تنفيذ هذه الاستراتيجية من خلال إرسال استبيان لمعرفة درجة رضا العميل بعد شراء منتجك وذلك للحصول على ملاحظاتهم ومراجعتها للتحسين والتطوير. كما أن التفاعل عبر وسائل التواصل الاجتماعي هو استراتيجية مهمة عندما يتعلق الأمر برضا العملاء وذلك من خلال التعليقات ومشاركة تجربتهم مع منتجك أو خدمتك. 

فوائد التسويق الداخلي 

يقدم لك التسويق الداخلي الكثير من الفوائد، خاصة بعد أن تستخدم هذه الاستراتيجيات، ومن أهمها :

  • المحتوى، وهو الذي سيجعلك تتميز على منافسيك، وهذا ما يجعلك تكتسب الكثير من العملاء.
  • إفادة العملاء، مما يجعلهم يثقون في المنتجات والخدمات التي تقدمها بشكل دائم وهذا ما يحافظ لك على استمرارية النجاح.
  • العمل على بناء علامة تجارية كبرى، خاصة بعد أن يزداد عدد جماهيرك باستخدام هذه الاستراتيجيات.

 

الخلاصة

في ظل وجود العديد من وسائل التواصل عبر الانترنت ، يحصل العملاء على المعلومات بطرق متعددة وأكثر من أي وقت مضى. مما يساهم في تغيير سلوكيات الشراء لديهم. ونتيجة لذلك، يجب تعديل جهود التسويق التقليدية للاستجابة لهذا التحول

والحصول على أفضل النتائج. 

 

لا تنسى قراءة مقالات أخرى تتعلق بالتسويق الرقمي

انواع المدونات: تعرف على أهمية المدونات وأنواعها المختلفة

التسويق بالفيديو : مقدمة عن أهمية التسويق عبر الفيديو وأنواعه